أخبار العرب والعالم

هناك عمليات تستهدف أمن واستقرار البلاد تتطلب تدخلا للجيش بالتنسيق مع باقي الدول – صحيفة المرصد الليبية

هناك عمليات تستهدف أمن واستقرار البلاد تتطلب تدخلا للجيش بالتنسيق مع باقي الدول – صحيفة المرصد الليبية 1

الجزائر – كشف الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، أن جيش بلاده نشط في الخارج “6 أو7 مرات تحت راية الأمم المتحدة”، مؤكدا أن هناك عمليات تستهدف أمن البلاد تتطلب تدخلا للقوات المسلحة.

وقال تبون، خلال مقابلة أجراها امس مع مسؤولي بعض وسائل الإعلام الجزائرية، إن جيش بلاده خرج عن حدودها “بعدة مناسبات تحت راية الأمم المتحدة وبإجماع قومي عربي 6 أو 7 مرات”.

وشدد تبون مع ذلك على أن الجيش الجزائري “مسالم ولم يشارك في أي عدوان ولن يشارك”، مشيرا إلى أن السلطات تمارس في هذا المجال بشفافية.

وتابع: “جيشنا له الحق مثل كل جيوش العالم بأن ينسجم مع قرارات الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي وجامعة الدول العربية، ويشارك في إطار بعثات حفظ السلام”.

ولفت إلى أن أي خروج للجيش يجب أن يتم بصفة ديمقراطية، مضيفا أنه “لا يخرج إلا بإرادة الشعب”.

وأشار تبون إلى أن هناك عمليات تستهدف أمن واستقرار البلاد تتطلب تدخلا للجيش بالتنسيق مع باقي الدول.

المصدر: وسائل إعلام جزائرية

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

السابق
كورونا يعيد للسمك العراقي “عرشه” في الأسواق المحلية – صحيفة المرصد الليبية
التالي
جنوب أفريقيا ترحب بمبادرة “إعلان القاهرة” لحل الأزمة الليبية