أخبار العرب والعالم

الخروج للتجمعات مع وجود الوباء بحجة التوكل على الله مُخالف للقرآن والسنة

الخروج للتجمعات مع وجود الوباء بحجة التوكل على الله مُخالف للقرآن والسنة 1

قال شيخ الأزهر الشريف الإمام أحمد الطيب، إن الخروج للتجمعات مع وجود الوباء بحجة التوكل على الله مخالف للقرآن والسنة.

ونقلت صحيفة “الأهرام” المصرية عن شيخ الأزهر قوله، في رسالته العاشرة عبر برنامجه الرمضاني “الإمام الطيب”، إن “الذين يزعمون أنهم يتوكلون على الله ولا يعنيهم أن يطبقوا أو يأخذوا بالأسباب إنما يخالفون القرآن الكريم والسنة النبوية مخالفة صريحة”.

وبيَّن “أن الذين يقولون إننا نتوكل على الله وهذا يكفي، وبالتالي لا يهمنا أن نخرج أو أن نذهب إلى التجمعات فكل ذلك بيد الله وأن كورونا هذه أمر لو شاءه الله سيكون، إن هؤلاء في الحقيقة يخالفون القرآن الكريم والسنة النبوية، ويعرضون حياتهم وحياة الآخرين للخطر”.

وأكد الإمام أحمد الطيب أن “الإسلام يهتم بالعمل وبقيمته ولا يربطه أبدا بالنتائج وبما سيترتب عليه من آثار، إنما مجرد العمل هذا هو المطلوب ولكن مع التوكل على الله”.

وأفاد بأن “الأسباب والمسببات مأمور بها شرعاً وعلينا ألا نعتقد أن الأسباب تفعل بذاتها المسببات، لأن الله هو المتفرد بالتأثير في الكون، ولا يقع تأثير شيء في شيء إلا بإذنه وبقدرته، لأن قدرته شاملة وعامة وتشمل الجميع”.

اقترح تصحيحاً


يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عين ليبيا

السابق
حمودة سيالة يلتقي السفير الإيطالي في طرابلس
التالي
الصحفيون صوت من لا صوت له وإرهابهم مُخالف لأُسس الديمقراطية