رياضة

الإرهابي “السباعي” : لم نجد نصيرًا بعد الله إلا تركيا

الإرهابي "السباعي" : لم نجد نصيرًا بعد الله إلا تركيا 1
كتب بواسطة اخبار ليبيا 24

الإرهابي “السباعي” التفريط في تركيا يعني رجوع القوات الروسية “الفاجنر” إلى طرابلس

أخبار ليبيا 24 – متابعات
هاجم عضو المُقاطع لمجلس النواب المنعقد في طرابلس، الإرهابي علي السباعي، دول قارة أوروبا وعلى رأسها فرنسا؛ بحجة أنها تبذل قصارى جهدها لإبعاد تركيا عن ليبيا، بمشاركة من وصفهم بـ”جيش جرار من الليبيين، من العملاء والمغفلين والسذج لتحقيق هذا الهدف”.

السباعي أثنى ، في تدوينة له عبر حسابه بـ”فيسبوك”، على الدور التركي في ليبيا، قائلا “أريد أن أقول لأنصار عملية بركان العضب، مدن وقبائل ومناطق وأفراد، حينما كانت الفاجنر والقوات المساندة لها تحاصر طرابلس وتدكها بجميع أنواع الأسلحة لم نجد نصيرا بعد الله إلا تركيا، فقد تخلى العالم كله عنّا، وكان تدخل تركيا مفصليا وليس ثانويا”.

وزعم أن التفريط في هذا الحليف الاستراتيجي “تركيا” يعني رجوع القوات الروسية الخاصة “الفاجنر” والقوات المساندة لها إلى ميدان الشهداء هذه المرة، قائلا “ولن تغني عنّا وعود أوروبا ولا السفير الأمريكي شيئا بعد ذلك، وفِي صحائف التاريخ شواهد كثيرة على ما تقدم”.

ودأبت تركيا على إرسال الأسلحة والمرتزقة السوريين إلى ليبيا لمساندة حكومة الوفاق المدعومة من المليشيات والجماعات الإرهابية المسيطرة عليها، حيث تستخدم أنقرة سفنًا عسكرية تابعة لها موجودة قبالة السواحل الليبية في هجومها الباغي على الأراضي الليبية بما يخدم أهدافها المشبوهة، والتي تساعدها في ذلك حكومة الوفاق المسيطرة على طرابلس وتعيث فيها فسادًا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

نبذه عن المصدر

اخبار ليبيا 24

اترك تعليق