رياضة

هزمنا سوسيداد الذي انتصر على ريال مدريد بالأربعة

مؤتمر سيتيين: هزمنا سوسيداد الذي انتصر على ريال مدريد بالأربعة

هزمنا سوسيداد الذي انتصر على ريال مدريد بالأربعة 4
مؤتمر سيتيين

أشاد كيكي سيتيين مدرب برشلونة بلاعبيه بعد الفوز الصعب على ريال سوسيداد، مشددا على قوة المنافس.

وصرّح سيتيين بعد المباراة تعليقا على الهدف: “لقد فزنا بفضل تقنية الفيديو، لم أر لقطة ركلة الجزاء، كنت بعيدا للغاية”.


وأكمل: “كنا ندرك أن المباراة ستكون صعبة، فـ سوسيداد فريق حاد للغاية وغير اعتيادي ويقوم بالعديد من الأمور الرائعة، ويلعب بقوة ويمتلك لاعبين مميزين”.

وشدد: “كانت مباراة معقدة للغاية، واجهنا صعوبات كبيرة في مواجهة ضغط سوسيداد، وعندما تجاوزناه استطعنا خلق الخطورة على مرماهم. كنا قد فقدنا بعض الثقة قبل مواجهة فريق هادئ جعلنا نعاني بعض الشيء، خصوصا أن بيكيه أصيب في رقبته، وبوسكيتس وبرايثوايت كانا مرهقين للغاية”.

وأضاف: “أنا سعيد بتحقيق الفوز، لأنه سيجعلنا أكثر هدوءًا”.

وعن صافرات الاستهجان التي طالت فريقه: “الفريق لم يفقد الثقة على الإطلاق، لكن جماهيرنا لا تستوعب أن المنافس يستطيع السيطرة على المباراة، ريال سوسيداد فريق مميز للغاية، ونحن بدورنا قمنا بالعديد من الأمور الرائعة، لقد وصلنا إلى مرماهم بفرص أكثر منهم”.

كما أشاد بـ مارتن برايثوايت لاعب الفريق الجديد الذي بدأ كأساسي لأول مرة:”برايثوايت بدأ المباراة بشكل مميز، انطلق في مساحات فارغة مرتين أو 3، وشكّل خطورة على مرمى سوسيداد. اكتسب الثقة وساعدنا كثيرا، لكنه أنهى المباراة مرهقا لأنه بذل مجهودا كبيرا”.

وعاد للتأكيد على قوة سوسيداد الذي سبق له الفوز على ريال مدريد: “أرى أن فريقي هادئ للغاية، فقد واجهنا فريقا انتصر بأربعة أهداف في سانتياجو برنابيو عن جدارة”.

هل يفتقد فرينكي دي يونج الثقة؟ سيتيين لديه رأي آخر: “دي يونج ظهر بشكل جيد. كل اللاعبين بإمكانهم التحسن، ودي يونج أفادنا كثيرا، أكرر أن المنافس لم يجعل الأمور سهلة علينا”.

وأكمل حديثه: “في سانتياجو برنابيو خلقنا 7 فرص، واليوم أيضا خلقنا فرصا كثيرة وسجلنا مرة واحدة فقط. الأهم هو استغلال الفرص”.

كما أفصح عن رأيه في مستوى جيرارد بيكيه مدافع الفريق: “بيكيه خاض مباراة مذهلة من جديد، تماما مثل الأسبوع الماضي، سواء بالكرة أو دونها، وحتى الحديث مع زملائه”.

الشوط الثاني شهد نهجا دفاعيا غير اعتيادي من سوسيداد في مواجهة ركلة حرة لـ ليو ميسي، وسيتيين علّق عليها: “إنها مخاطرة كبيرة، ولكنها سارت بشكل جيد لهم”.

وأتم: “سوسيداد لديه 3 أو 4 لاعبين قادرين على اللعب في برشلونة”.

هدف المباراة الوحيد سُجل بواسطة ليونيل ميسي من ركلة جزاء قبل نهاية المباراة بعشر دقائق.

ليتقدّم برشلونة إلى المركز الأول مؤقتا برصيد 58 نقطة، متفوقا على ريال مدريد بنقطتين، إذ يخوض الميرنجي مباراة هذه الجولة أمام ريال بيتيس غدا الأحد.

فيما تجمّد رصيد سوسيداد عند 43 نقطة بالمركز السادس، مع تبقي مباراة مؤجلة أمام إيبار.

برشلونة دخل اللقاء بعد أسبوع من هزيمته 0-2 على أرض غريمه ريال مدريد في ملعب سانتياجو برنابيو بالجولة الماضية من الدوري الإسباني.

ورغم الرغبة في الانتفاضة، فـ برشلونة ظهر بشكل متواضع في أغلب أوقات المباراة، وحقق فوزا بشق الأنفس على الضيف الباسكي المنتشي.

اقرأ أيضا:

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من ايوان ليبيا

السابق
زيدان يلتحق برونالدو – صحيفة المرصد الليبية
التالي
السودان.. تشكيل “آلية عليا” لإدارة الأزمة الاقتصادية – صحيفة المرصد الليبية