أخبار ليبيا

بلحاج: العقليات التي قادت ليبيا بعد فبراير 2011 كرست المحاصصة التي أصبحت واقعا الآن – Libya 24

بلحاج: العقليات التي قادت ليبيا بعد فبراير 2011 كرست المحاصصة التي أصبحت واقعا الآن - Libya 24 1

أقر أمير الجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة الإرهابية، عبد الحكيم بالحاج، بأن اختيار المناصب بعد فبراير عام 2011 لم يكن على أساس الكفاءة ولا النزاهة، مضيفا أن العقليات التي كانت متواجدة قادت إلى المحاصصة التي أصبحت جزءًا من الواقع الآن.

وأضاف بلحاج في تصريح إعلامي أن ليبيا لم تكن بعد 2011 تدار بعقلية المؤسسة، ولم يتم رسم خارطة لإدارة الشأن الليبي.

وبين أن توغل المليشيات ظل ورما سرطانيا ينتشر في جسد الدولة ما لم يكن هناك تنظيم لها.

ودافع بلحاج عن التدخل الخارجي الذي شهدته ليبيا أثناء نكبة رافضا ما سماه بتعليق الأخطاء الإدارية على شماعة التدخل الخارجي، معترفا بأن المجلس الانتقالي كان يوزع المناصب بعد دخول طرابلس لأشخاص ليسوا أهلاً لها، كاشفًا أن اللجنة الأمنية العليا عمّقت الحالة الموازية في تشكيلات مسلحة خارج نطاق الداخلية.

وبين أنه “كان هناك مشاكل أمنية تورط المكتب التنفيذي فنحن نعرف أن اغتيال عبد الفتاح يونس إلى الآن مازال في أروقة المحاكم وأن هناك جزء من أعضاء المكتب التنفيذي أو ربما من رئاسة المجلس الانتقالي وراء هذا الأمر، إذا لم نستطع إدارة المشهد على مستوى مركزي وعلى مستوى عالي فكيف بنا إذا ما نظرنا إلى رقعة البلاد”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا 24

السابق
تنديد أمريكي أوروبي بالهجوم الصاروخي على أربيل بإقليم كردستان العراق – Libya 24
التالي
رئيس المجلس الرئاسي الليبي يتلقى اتصالا هاتفيا من الأمين العام لجامعة الدول العربية