أخبار ليبيا

هناك فارق بين الترحيب بالسلطة الجديدة عبر مواقع التواصل وبين الفعل على الأرض – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عضو مجلس النواب علي السعيدي إن البرلمان ما يزال منقسمًا ومشتتًا حتى هذه اللحظة، ولكن هناك دعوات بدأت بالفعل لعقد جلسة موحدة بجميع أعضائه في القريب العاجل، لمناقشة إقرار الحكومة، تفاديًا لتكرار تجربة حكومة الوفاق التي لم يستطع البرلمان متابعة أعمالها ومساءلتها؛ نظرًا لعدم إقرارها من البداية.

السعيدي وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الإثنين أعرب عن قلقه مما قد تسفر عنه الأيام المقبلة، قائلًا: “أغلب من لم يوفقوا في الترشح شخصيات لها ثقل وميليشيات على الأرض مقارنة بالشخصيات الفائزة، نعم الكل أعلن ترحيبه بالسلطة الجديدة، ولكن هناك فارق بين الترحيب عبر التغريد على مواقع التواصل، وبين الفعل على الأرض”.

وتوقع السعيدي عدم ترحيب الخاسرين ومنهم رئيس البرلمان عقيلة صالح بأي تحرك من شأنه أن يقلل من أسهمهم ونفوذهم في المشهد السياسي، علمًا بأن صالح رحب بما وصفه انتصار الشعب الليبي بتكوين سلطة تنفيذية جديدة، معربًا عن تمنيه بالتوفيق للجميع من أجل إخراج ليبيا من أزمتها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

السابق
التحالف العربي يعلن تدمير طائرة مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية
التالي
تسريبات تكشف مواصفات هاتف “سامسونغ” الجديد