أخبار ليبيا

ميليت: إقرار عقيلة صالح وباشاغا بالخسارة يمهد الطريق للانتخابات – Libya 24

ميليت: إقرار عقيلة صالح وباشاغا بالخسارة يمهد الطريق للانتخابات - Libya 24 1

أكد السفير البريطاني السابق لدى ليبيا، بيتر ميليت، أنه على السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا، تطبيق بنود اتفاق وقف إطلاق النار، لاسيما بند إخراج المرتزقة والمقاتلين الأجانب.
وأضاف ميليت، في تصريحات صحفية، أن تشكيل سلطة تنفيذية جديدة في البلاد، يعد خطوة إيجابية نحو الاستقرار، لافتًا إلى أن هناك أيضًا طلب الأمم المتحدة بنشر مراقبين لمراقبة وقف إطلاق النار، آملا أن يتم التأكد من عدم انتهاك الاتفاق.
ولفت إلى أن خسارة رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، في تولي قيادة المجلس الرئاسي الجديد، هو قرار اتخذه منتدى الحوار السياسي، معتقدا أن هذه النتيجة ربما تجعل الأمور “أكثر سهولة من قبول عقيلة”، وفق تقديره.
وأشار إلى أن هناك دائما معارضون ومؤيدون كما هو الحال في جميع الانتخابات، مشددا على أن وزير الداخلية المفوض بحكومة الوفاق غير المعتمدة فتحي باشاغا، قبل بالخسارة، وأن عقيلة صالح تقبلها أيضًا.
وقال ميليت، إنه ما دام الكل مجتمع حول النتيجة، وليس هناك أي عقبات أو عراقيل في الطريق نحو إجراء الانتخابات في ديسمبر المقبل، فإنه يمكن لليبيين أن يأملوا بمستقبل أفضل، منوهًا إلى أنه لازالت هناك تحديات، معربا عن أمله ألا يحاول الخاسرون في الانتخابات عرقلة تلك الجهود.
وكانت اللجنة العسكرية المشتركة “5+5″ قد أعلنت، أمس السبت، البدء فعليا في نزع الألغام ومخلفات الحرب يوم 10 فبراير الجاري، تمهيدًا لفتح الطريق الساحلي بين المنطقتين الشرقية والغربية.
وكانت رئيسة البعثة الأممية بالإنابة ستيفاني ويليامز، قد أعلنت أول أمس الجمعة، فوز محمد المنفي بمنصب رئيس المجلس الرئاسي، وعبد الحميد الدبيبة بمنصب رئيس الوزراء، إضافة إلى موسى الكوني وعبد الله اللافي كعضوين بالمجلس الرئاسي، بعد فوز قائمهم في تصويت أعضاء الملتقى السياسي.
وبالتزامن مع تلك التطورات، أعطى مجلس الأمن الدولي الضوء الأخضر لبعثة مراقبة وقف إطلاق النار في ليبيا ودعا إلى تقديم تقارير مستمرة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا 24

السابق
سنشكل الحكومة في 3 أسابيع ثم ستعرض على البرلمان في طبرق لنيل الثقة – قناة ليبيا
التالي
دولة على مَنْ ..؟