أخبار ليبيا

المجموعات المسلحة من ضمن التحديات الكبيرة التي تواجه الحكومة الجديدة – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قالت عضو الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور نادية عمران إن أهم الملفات أمام السلطة الجديدة هو الوضع الأمني والحدودي والوضع الاقتصادي، والأهم هو تهيئة الوضع لطرح مشروع الدستور للاستفتاء، وصولًا للانتخابات البرلمانية والرئاسية.

عمران اعتبرت في تصريح لموقع “عربي 21” القطري أن تشكيلة السلطة الجديدة متوازنة نوعًا ما والشخصيات غير جدلية ومعتدلة، ولديها قبول، والاحتفالات جاءت كون اختيار هذه الحكومة هو خطوة في طريق توحيد المؤسسات، وإنهاء الانقسام والسعي لحلحلة الوضع الاقتصادي والسياسي، وكذلك للاحتفال بتغيير السلطات الحالية، التي لم يكن أداؤها على قدر المستوى المطلوب.

وبخصوص المجموعات المسلحة ومعالجتها علقت قائلة: “بالنسبة للمجموعات المسلحة، هي من ضمن التحديات الكبيرة التي تواجه الحكومة، وعليها أن تستفيد في هذا الملف من تجارب الحكومة السابقة، وتجارب الدول التي مرت بنفس الأوضاع، ويمكن لها طلب الاستعانة الفنية من بعض الدول، ويقتضي التصرف بحكمة بالغة في هذا الشأن”، وفق تعبيرها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

السابق
وزارة التعليم تصرف صكوك الميزانية التشغيلية لـ 64 مراقبة
التالي
وزارة العمل تُجهّز 4 وحدات تدريبية متنقلة