أخبار ليبيا

راس لانوف: صنع الله لايفرق بين الأمونيا والأمنيوم!!! – Libya 24

راس لانوف: صنع الله لايفرق بين الأمونيا والأمنيوم!!! - Libya 24 1
كتب بواسطة قناة ليبيا 24

ردت شركة رأس لانوف لتصنيع الغاز والنفط أمس الأحد على تساؤلات المواطنين ومخاوفهم بشأن تخزين بعض المواد القابلة للاشتعال، والتي قال رئيس مجلس إدارة مؤسسة النفط إنها مخزنة بشكل سيء وخطر.

وأوضحت الشركة
في بيان لها أن هناك بعض الجهات تنشر أخبارا مغلوطة من غير حجة ولا برهان، داعية
إلى التريث والتقصي والتدقيق في صحة المعلومات قبل الكتابة والنشر فالمرحلة دقيقة
وحرجة”.

وأضافت أنه في
هذا الصدد نشر يوم الأمس بعض الأخبار التي مفادها أن شركة رأس لانوف تمتلك كمية من
مادة الأمونيا وأنها في ظروف تخزينية سيئة معتبرة أن هذه التصريحات مجرد مغالطات.

وبينت أن الكارثة التي حدثت في مدينة بيروت
اللبنانية كانت ناتجة عن سوء في تخزين مادة الأمونيا وهو غير صحيح بحسب كل
التقارير والتي تشير أن سبب التفجير هو مادة نترات الأمونيوم وليس الأمونيا لأنه
هناك فرق خصائصي شاسع بين المادتين، مضيفاً أن شركة راس لانوف تنفي نفياً قاطعاً
وجود المادة المشار إليها أعلاه داخل كافة المواقع التابعة للشركة وأنها لاتدخل من
ضمن عملياتنا التشغيلية لامن قريب ولا من بعيد.

وأوضحت أن
الموجود داخل مواقع شركة سرت وبالتحديد من ضمن منتجات الشركة الليبية النرويجية
للأسمدة هما مادتي الأمونيا، واليوريا، مشيرة إلى أن مادة الأمونيا تختلف إختلاف
كلياً في التركيب والاستعمال عن مادة نترات الأمونيوم الانفجارية وهي في ظروف
تخزينية ممتازة إلى هذه اللحظة، متابعةً أن مادة اليوريا تستعمل كسماد نيتروجيني
وليس لها أي علاقة بموضوع المقال.

وأشارت الشركة
إلى أن منطقة التخزين البارد في المجمع الصناعي رأس لانوف لا يوجد به حالياً إلا
كمية من غاز الإثيلين تقدر بثلاثة الآف واربعمائة طن وستستعمل في تشغيل مصنع
البولي إثيلين قريباً ، وهي في ظروف تخزينية آمنة و ممتازة وفق خطوات وإجراءات
دقيقة تخضع للمواصفات العالمية في التعامل مع هكذا نوع من المواد، مضيفةً أن هذا
الأمر يعد طبيعي جداً وهو من ضمن عمليات الشركة التشغيلية منذ تأسيس المجمع
الصناعي ونمتلك الخبرة المهنية الكافية للتعامل مع هذا النوع وفي كل الظروف.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا 24

نبذه عن المصدر

قناة ليبيا 24

اترك تعليق