أخبار ليبيا

مؤسسة النفط ترحب بالعقوبات الأميركية على شبكة مهربين

مؤسسة النفط ترحب بالعقوبات الأميركية على شبكة مهربين 1
كتب بواسطة مرصد ليبيا

رحبت المؤسسة الوطنية للنفط بقرار الولايات المتحدة الأميركية فرض عقوبات مالية على «شبكة من المهربين، أسهمت بشكل كبير في زعزعة الاستقرار في البلاد».

وفرضت الولايات المتحدة، الخميس، عقوبات مالية على شبكة من المهربين، من بينهم ثلاثة أفراد ليبيين هم: «فيصل الوادي (وادي)، مشغّل السفينة (مرايا) وشركاؤه مصباح محمد وادي (مصباح) ونور الدين ميلود مصباح (نور الدين)، وشركة الوفاق المحدودة ومقرّها مالطا».

وأكدت مؤسسة النفط في بيان، استمرارها في «مراقبة كل عمليات التهريب بجميع أنواعه في مختلف مناطق ليبيا، واستمرارها كذلك في تقديم بلاغاتها وتقاريرها إلى مكتب النائب العام، ولجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن، ومتابعة الإجراءات القانونية لمحاسبة المتورطين في هذه الأعمال غير المشروعة».

وقال مكتب مراقبة الأصول الأجنبية «OFAC» التابع لوزارة الخزانة الأميركية إن «جميع أصول هؤلاء الأشخاص، بما في ذلك السفينة المصنّفة، والموجودة داخل الولايات المتحدة أو التي تدخل تحت ولاية الولايات المتحدة الأميركية أو التي يمتلكها أو يتصرّف فيها أشخاص أميركيون، يجب حظرها وإبلاغ مكتب مراقبة الأصول الأجنبية عنها»، حسب ما نشره موقع السفارة الأميركية في ليبيا.

وأوضح المكتب أن «المدعوّ (وادي) عمِل مع شبكة علاقات في شمال أفريقيا وجنوب أوروبا لتهريب الوقود والمخدرات غير المشروعة عبر ليبيا إلى مالطا»، مشيرًا إلى أن «عمليات التهريب غير المشروعة التي يقوم بها المدعو (وادي) قامت بنقل المخدرات بين ميناء زوارة الليبي والموقع البحري المعروف باسم (بنك هيرد) الواقع خارج المياه الإقليمية لمالطا».

وأشارت السفارة الأميركية إلى أن عقوبات اليوم «تُبرز أنّ الولايات المتحدة عازمة على اتخاذ إجراءات ملموسة ضدّ أولئك الذين يقوّضون السلام أو الأمن أو الاستقرار في ليبيا».

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من مرصد ليبيا

نبذه عن المصدر

مرصد ليبيا

اترك تعليق