أخبار ليبيا

دلالات الوفد التركي واضحة من تنوع الشخصيات وما تم طرحه من مواضيع وملفات – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد عضو مجلس الدولة الإستشاري وعضو المؤتمر العام منذ عام 2012 محمد معزب على أنه تم إحاطة أعضاء المجلس في ما جرى بالإجتماع الليبي التركي والنقاط التي تمت سواء في الرئاسة أو مجلس الدولة، مشيراً إلى أن دلالات الوفد التركي واضحة من تنوع الوفد وما تم طرحه من مواضيع سواء الوضع العسكري والأمني الذي تمر به المنطقة الغربية وليبيا بصفة عامة.

معزب لفت خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة “ليبيا بانوراما” أمس الأربعاء وتابعتها صحيفة المرصد إلى أن الإجتماع تناول بعض القضايا المهمة التي تمس المواطن الليبي التي عانى منها في الفترة الماضية كإنقطاع الكهرباء ومشكلة القمامة وقصف المطار وتعطله بالإضافة لمشاريع عاجلة سيتم تنفيذها من الجانب التركي وستنعكس على أرض الواقع وسيلمس المواطن تغير ملحوظ بالوصول لحلول لهذه المشاكل.

وإستطرد حديثه :” نتمنى ونأمل أن نصل لحل سياسي وأن لا نخوض في غمار الحرب مرة أخرى وللأسف هذا ما كان مطروح عندما تم توقيع الاتفاقيات حيث كان عندنا تطمينات بالكامل أن المشكل تم حله وعلينا أن ندخل في بناء الدولة وسيتم الاستمتاع بثروات ليبيا الهائلة ولكن للأسف أنتكس الامر من 2012 لأسباب مختلفة ومتعددة وتعطل تنفيذ بنود الإتفاق السياسي والآن سنعود لنفس الأمر لأنه كل نهاية نزاع مهما طالت الحرب سينتهي على طاولة يلتقي حولها المتنازعين والمتخاصمين ويضعوا حلول مناسبة للإشكالية”.

كما أكد على أن ليبيا شعب واحد يجمعهم لون ودين وبلد واحد فلا توجد مشكلة بل هي للأسف مشاكل تم افتعالها وتضخيمها من خلال دول شقيقة، مبدياً أمله من هذه الدول أن تعود للعقل والرشد والأمل الكبير في الأبناء المخلصين سواء في الشق الغربي والشرقي بحسب قوله.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

السابق
أربعة صواريخ “كاتيوشا” تستهدف المنطقة الخضراء الحكومية وسط بغداد (صور)
التالي
الإمارات مُحبطة من حليفها الليبي المحاصر حفتر