أخبار ليبيا

مخرجات لقاء وفد الفعاليات الليبية مع الرئيس التونسي

مخرجات لقاء وفد الفعاليات الليبية مع الرئيس التونسي 1

مخرجات لقاء وفد الفعاليات الليبية مع الرئيس التونسي

مخرجات لقاء وفد الفعاليات الليبية مع الرئيس التونسي

ايوان ليبيا – وكالات :

أفاد المحامي الليبي المقيم في تونس خالد الغويل بأن اللقاء الذي عقده وفد عن الفعاليات الشعبية للقبائل والمجتمع المدني في ليبيا, أمس الإثنين 23 ديسمبر 2019, بقصر قرطاج مع الرئيس التونسي قيس سعيد تطرق إلى محاولة إيجاد حلول للأزمة في ليبيا.
وأوضح الغويل أن اللقاء مع سعيد جمع وفدا عن الفعاليات الشعبية من القبائل والمجتمع المدني وليس وفدا عن المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية كما تم تداوله.
وأضاف الغويل أن لقاء وفد عن الفعاليات الشعبية والمجتمع المدني في ليبيا بالرئيس التونسي تناول كذلك محاولة إيجاد اليات للكف عن التدخل الأجنبي في الأزمة الليبية والمطالبة بمبعوث أممي جديد لدى ليبيا يكون من دول الجوار أو من دول الإتحاد الإفريقي.
وحول ما إذا كان اللقاء قد تطرق إلى التدخل التركي الأخير في ليبيا إثر توقيع إتفاقية بين رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج والرئيس التركي رجب طيب أردوغان في الغرض, أشار الغويل إلى أن اللقاء تطرق إلى موضوع التدخل الأجنبي بشكل عام.
وتابع بأنه تم خلال اللقاء تخويل وفد الفعاليات الشعبية للقبائل والمجتمع المدني في ليبيا  الرئيس التونسي لإيجاد ما يراه مناسبا من اليات لحلحة الأزمة الليبية.
وفي سياق متصل, قال الغويل إن الرئيس التونسي تعهد بأنه سيقوم بدوره من أجل إيجاد حلول للأزمة الليبية, كما تعهد بالتعامل مع كافة الشرائح الليبية على قدر المساواة.
وتابع بأن الرئيس التونسي أكد خلال اللقاء أن حلحلة الأزمة يجب أن تكون بيد الليبيين، وأنه يدعم الشعب الليبي في القرار الذي يريده لحلحلة الأزمة في بلاده.
أما بخصوص مأدبة العشاء التي جمعت, الأحد, بفندق لايكو بالعاصمة وفد الفعاليات الشعبية والمجتمع المدني في ليبيا بعدد من مستشاري الرئيس التونسي, فأوضح الغويل أن المأدبة انتظمت على شرف الوفد الليبي.
ونفى الغويل حضور رئيس حزب التحرير رضا بلحاج في المأدبة, مضيفا أن ما تم تداوله على مواقع التواصل الإجتماعي في هذا الخصوص غير صحيح.
وأفاد بيان لرئاسة الجمهورية بأن الرئيس قيس سعيد, التقى يوم الاثنين 23 ديسمبر 2019, بقصر قرطاج بممثلي المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية لتباحث الإمكانيات المتاحة للخروج بمبادرة لحل الأزمة الليبية.
وأضاف البيان أن هذا الإجتماع انعقد على إثر تفويض لرئيس الدولة التونسية من المجلس الأعلى للقبائل والمدن الليبية للتدخل العاجل لحقن الدماء ولم الشمل بين أبناء الوطن الواحد.
وقال البيان إن هذا التفويض “يأتي لما لمسه أعضاء المجلس لدى رئيس الجمهورية قيس سعيد من مؤازرة للشعب الليبي في محنته ووقوفه على مسافة واحدة من كل الأطراف وحرصه على إيجاد حل للأزمة الليبية بعيدا عن التدخلات الخارجية وعن لغة السلاح”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من ايوان ليبيا

السابق
التتويج بـ3 بطولات في 6 أشهر؟ أفضل كثيرا من خسارة النهائيات
التالي
تعليق على في ذكرى الاستقلال.. الولايات المتحدة تدعو لحماية ليبيا أمام الاستغلال الأجنبي بواسطة عبدالحق عبدالجبار