أخبار ليبيا

موسكو: نقل الجهاديين إلى ليبيا سيحولها لإحدى أكبر قواعد الإرهاب بشمال إفريقيا

موسكو: نقل الجهاديين إلى ليبيا سيحولها لإحدى أكبر قواعد الإرهاب بشمال إفريقيا 1

موسكو: نقل الجهاديين إلى ليبيا سيحولها لإحدى أكبر قواعد الإرهاب بشمال إفريقيا 5

أعلن نائب مندوب روسيا بالأمم المتحدة فلاديمير سافرونكوف دعم موسكو لخطة المبعوث الأممي إلى ليبيا لحل النزاع، مشيراً إلى أهمية اتخاذ ليبيا مثالاً لخطورة التجارب الجيوسياسية.

سافرونكوف قال في كلمة ألقاها أمس الاثنين أثناء اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول ليبيا إن التطورات في ليبيا جاءت نتيجة لتدمير مؤسسات الدولة الليبية الناجم عن أحداث عام 2011، مؤكداً دعوتهم منذ بداية النزاع إلى تسخير الجهود الدولية والإقليمية للم شمل ليبيا بما في ذلك الوقوف صفاً واحداً في محاربة الإرهاب.

ويرى أن الوضع الحالي في هذا المجال أسوأ بكثير نظراً لما يتم من نقل ما أسماهم بـ”الجهاديين” من العراق وسوريا الأمر الذي يمكن أن يحول ليبيا إلى إحدى أكبر قواعد الإرهاب في شمال إفريقيا.

ولفت إلى أن روسيا لم ولن تملك أي أجندة خفية في ليبيا، مشدداً حرص بلاده على التواصل مع جميع الأطراف بهدف إقناعها بقبول موقف موسكو الداعي إلى حل الأزمة سياسياً مع إعطاء الأمم المتحدة ومبعوثها الخاص غسان سلامة دوراً مركزيا في هذه العملية.

كما أضاف أن موسكو تدعم خطة سلامة لإنهاء الأزمة لا سيما أنها تتضمن عنصراً محورياً ألا وهو ضرورة وحدة مواقف الجهات الفاعلة الخارجية بصورة عاجلة، داعياً الدول الأعضاء بمجلس الأمن إلى التخلي عن الأجندة الأحادية والتوحد تحت غطاء الأمم المتحدة من أجل إعادة إطلاق المفاوضات السياسية التي من شأنها لم شمل البلاد والتي ستسمح لليبيين بتطوير دولتهم والتصرف بموارد ليبيا الغنية بصورة مستقلة.

وإختتم حديثه حاثاً الأمم المتحدة إلى إعادة إطلاق مفاوضات سياسية تحت إشرافها لتسمح لمواطني ليبيا بتطوير دولتهم واستثمار ثروات البلاد الوفيرة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من مرصد ليبيا

السابق
سلامة: ليبيا تحولت إلى ساحة تجريب أسلحة برعاية خارجية
التالي
الرئيس المصري والعاهل الأردني يبحثان الملفات الإقليمية ويؤكدان على مكافحة الإرهاب في المنطقة