أخبار ليبيا

مؤكدة أن 2011 بداية الأزمة.. اللجنة الأفريقية رفيعة المستوى تطالب بتعيين مبعوث خاص مشترك للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي في ليبيا

مؤكدة أن 2011 بداية الأزمة.. اللجنة الأفريقية رفيعة المستوى تطالب بتعيين مبعوث خاص مشترك للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي في ليبيا 1

أوج – اديس ابابا

أدانت اللجنة رفيعة المستوى التابعة للاتحاد الافريقي بشأن ليبيا، اليوم الأربعاء، الهجوم الذي وصفته بـ”الوحشي” على مركز إيواء المهاجرين غير الشرعيين بتاجوراء، معربة عن دعمها الكامل للدعوة التي وجهها مجلس السلم والأمن لإجراء تحقيق مستقل عاجل لتحديد مرتكبي هذه المأساة.

ودعت اللجنة، في بيان نشره الاتحاد الأفريقي، طالعته وترجمته “أوج”، إلى معاقبة مرتكبي جريمة تاجوراء بشدة بمجرد تحديدهم من خلال التحقيقات، معربة عن قلقها من ضعف مؤسسات الدولة منذ أحداث عام 2011م، مشيرة إلى أن ليبيا أصبحت ملاذًا آمنًا للإرهاب والجماعات المتطرفة والمرتزقة، والمجرمين ومهربي البشر وموردي الأسلحة، والهجرة غير الشرعية.

وشددت اللجنة في بيانها، على ضرورة البحث عن حل للأزمة الليبية، يرتكز على تنشيط الدولة ومؤسساتها التي ستُمكن البلاد من مواجهة التحديات المتعددة والسائدة.

وصادقت اللجنة، التي اجتمعت الأحد الماضي، في العاصمة النيجيرية نيامي، على خارطة طريق ليبيا الموضوعة من قبل الدورة العادية الحادية والثلاثين للجمعية العمومية للاتحاد، والتي عقدت في أديس أبابا النوار/فبراير العام الجاري، مؤيدة دعوة مجلس السلم والأمن، إلى مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، للاضطلاع بدوره على النحو المنصوص عليه في الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة، في المساهمة بفعالية وبشكل أكثر استباقية في إيجاد حل دائم للأزمة الليبية، الناتجة عن أحداث عام 2011م، تزامنًا مع قصفها.

واقترحت اللجنة، تعيين مبعوث خاص مشترك للأمم المتحدة والاتحاد الافريقي، بهدف تعزيز التنسيق جهود المنظمتين، على أساس خريطة طريق واحدة يصيغها ذلك المبعوث، كأداة لإحكام الدعم لجهود السلام لليبيين، مناشدة رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي، بإشراك الأمين العام للأمم المتحدة، في هذا الصدد.

وتلقت اللجنة، تقريرًا مرحليا من رئيسها، عن أنشطتها، كما تلقت إحاطة من رئيس المفوضية، بالإضافة لعرضٍ آخر قدمه مفوض السلم والأمن حول الوضع في ليبيا، بما في ذلك أزمة المهاجرين واللاجئين، مرحبة بالبيان الصادر عن الاجتماع رقم 857 للاتحاد الافريقي، المنعقد في ٥ ناصر/يوليو الجاري، حول الوضع في ليبيا وحالة المهاجرين الأفارقة في البلاد.

ورحبت اللجنة في بيانها، بنتيجة الاجتماع الاستشاري لمجموعة ترويكا للاتحاد الافريقي بشأن ليبيا المنعقد في القاهرة، أواخر شهر الطير/أبريل الماضي، بمبادرة من رئيس الاتحاد، رئيس جمهورية مصر العربية، عبد الفتاح السيسي.

يذكر أن اللجنة رفيعة المستوى التابعة للاتحاد الافريقي، عقدت اجتماعها بمبادرة من رئيسها، دينيس نغيسو، رئيس جمهورية الكونغو، بحضور رؤساء جمهوريات تشاد والنيجر، وجنوب افريقيا، ورئيس وزراء الجزائر، ووزيرا خارجية مصر وتونس، وسفراء موريتانيا وإثيوبيا، ورئيس اللجنة، موسى فكي، ومفوض السلام والأمن، ورئيس المجلس الرئاسي المنصب من المجتمع الدولي، فايز السراج.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من وكالة الجماهيرية للانباء أوج

السابق
رغم الدعم المتواصل لها….قوات حفتر تتقهقر وتواصل فشلها نحو طرابلس
التالي
نجم منتخب الجزائر يقترب من الدوري الإسباني – صحيفة المرصد الليبية