منوعات

امرأة تتدرب على جنازتها بطريقة غريبة

امرأة تتدرب على جنازتها بطريقة غريبة 1

أقدمت امرأة من الدومينكان تدعى مايراألونز على إقامة جنازةٍ لها وهي حية تزرق، حيث قامت ببروفة لجنازتها في منزلها الواقع في مدينة سنتياغو نهاية أبريل الماضي.

ووضعت المرأة البالغة من العمر 59 عاماً في تابوت لمدة ساعتين، وارتدت ملابس بيضاء غطت كامل جسدها، بالإضافة لوضعها تاجاً زهرياً، وقطناً في أنفها.

وحضر الحفل عائلة المرأة وعدد من أصدقائها الذين تظاهروا بالبكاء والنحيب، والتقطوا صوراً تذكارية معها.

وعبّرت مايرا عن سعادتها لتحقيق حلمها بإقامة بروفة لجنازتها، وقالت إنّ الجنازة كلّفتها 900 دولار أمريكي ما بين استئجار التابوت والمشروبات التي قدمت للحاضرين.

وأثار هذا التصرف جدلاً كبيراً على الإنترنت، حيث انتقدها عدد كبير وقالوا إنّ أرواح الناس تزهق بسبب كورونا وهي تقوم بإنشاء بروفة لجنازتها.

يذكر أنّ مايراألونز ردّت على التعليقات وقالت إنّ وفيات كورونا هي من ألهمتها القيام بهذه الأمر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

السابق
داعيا إلى نبذ الفرقة.. النواب يهنئ الليبيين بعيد الفطر
التالي
اختتام منافسات الألعاب الفردية الرمضانية في راس لانوف – قناة ليبيا