منوعات

البعثة الأممية: استئناف إنتاج حقل الشرارة جاء بعد مناقشات مدينة الغردقة بمصر

البعثة الأممية: استئناف إنتاج حقل الشرارة جاء بعد مناقشات مدينة الغردقة بمصر 1

من المتوقع أن تصل طاقة الحقل إلى نحو 300 ألف برميل خلال 10 أيام

أخبار ليبيا 24 – متابعات

رحبت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، برفع القوة القاهرة عن حقل الشرارة النفطي بواسطة المؤسسة الوطنية للنفط، مشيرة إلى أن استئناف إنتاج النفط في أكبر حقل نفط في ليبياجاء بسبب تحسن الوضع الأمني في الشرارة بعد مناقشات مع الجهات الأمنية، ولا سيما في مدينة الغردقة بمصر.

البعثة الأممية أوضحت ، في بيانٍ إعلامي، نشرته عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن ضمان الاستفادة من موارد ليبيا النفطية دون معوقات، والإدارة الفعالة لعائدات النفط مصلحة وطنية مشتركة.

وأشارت البعثة، إلى أن هذا القرار يعكس أيضًا المناخ البناء الذي وُجد في الفترة التي تسبق استئناف المحادثات العسكرية والسياسية بين الفرقاء الليبيين وبتيسير من بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وأعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، في وقت سابق من أمس، رفع القوة القاهرة، عن حقل الشرارة النفطي، ومباشرة الإنتاج، بعد توصلها إلى ما أسمته بـ”اتفاق شرف”، يُلزم حرس المنشآت النفطية بإنهاء جميع العراقيل.

وفي السياق، أعلنت وكالة “بلومبيرج” الأمريكية، أن حقل الشرارة النفطي سيضخ 40 ألف برميل من الخام يوميًا، على أن تصل طاقته إلى نحو 300 ألف برميل خلال 10 أيام، مؤكدة أن ورفع القوة القاهرة عنه، سيضاعف إنتاج ليبيا من الخام، إلى 600 ألف برميل يوميًا.

يشار إلى أن المؤسسة الوطنية للنفط، تراجعت عن موقفها الرافض لرفع حالة القوة القاهرة عن الحقول والموانئ النفطية، وأعلنت رفعها عن الحقول والمواني النفطية الآمنة، مشددة على أهمية التمسك بالثوابت المهنية وغير السياسية في أية ترتيبات تتعلق برفع حالة القوة القاهرة عن الحقول والمواني النفطية.



يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

السابق
ليبيا تخسر وديًا أمام جزر القمر
التالي
رغم صعوبة التزود بها «الضفادع» الوجبة المُفضلة لدى الفرنسيين