منوعات

بومبيو لا يوجد دليل على الأصل الاصطناعي لفيروس كورونا.. وطالب بإغلاق أسواق بيع الحيوانات البرية للأبد

بومبيو لا يوجد دليل على الأصل الاصطناعي لفيروس كورونا.. وطالب بإغلاق أسواق بيع الحيوانات البرية للأبد 1

بومبيو متهما الصين بإخفاء المعلومات حول تفشي فيروس كورونا والاستفادة من الجائحة [aa]

اعترف وزير الخارجية الأمريكي، مايكل بومبيو، في مقابلة أجرتها معه قناة “فوكس نيوز” يوم أمس الأربعاء، بعدم امتلاك بلاده أي أدلة على الأصل الاصطناعي للفيروس التاجي، ورغم ذلك اتهم بكين بعرقلة محاولات واشنطن توضيح هذه القضية.

و طلبت الشبكة من وزير الخارجية الأمريكي التعليق على مزاعمها، بأن أحد موظفي مختبر في مدينة ووهان الصينية أصيب بهذا الفيروس من خفاش، ونقل العدوى بعد ذلك لسكان آخرين في ووهان.

ورد بومبيو متهما بكين بعرقلة محاولات الإدارة الأمريكية توضيح هذه القضية، وقال: “لا نعرف هذا وأين بدأ بالضبط (الفيروس التاجي). هذه هي المشكلة الرئيسية”.

وأضاف وزير الخارجية الأمريكي: “عندما حاولنا القيام بذلك، منعنا الصينيون من الوصول ليس فقط إلى المختبر، ولكن ، أيضا لكل مكان كان يمكننا من خلاله معرفة مصدر هذا الفيروس”.

وشكك بومبيو في رجاحة رأي سلفه جون كيري، حول ضرورة إقامة تعاون مع الصين في مجال مكافحة انتشار المرض الناجم عن نوع جديد من الفيروسات التاجية، وكذلك في مجال الأمن السيبراني. 

وقال: “لدى الرئيس دونالد ترامب وجهة نظر مختلفة تماما عن وجهة نظر الرئيس (السابق للولايات المتحدة الأمريكية باراك) أوباما وكيري. يتعلق الأمر بالعلاقات التجارية غير العادلة التي يحاول الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية إصلاحها أو الهجمات الإلكترونية ضدنا التي لن نتسامح معها. وختم بومبيو قائلا، نود أن نجد طريقة “للتعاون مع الصينيين في كل هذه المجالات”.

وكان بومبيو قد شن أمس الأربعاء، هجوما حادا على الصين، متهما إياها بإخفاء المعلومات حول تفشي فيروس كورونا والاستفادة من الجائحة.

وقال إن “الولايات المتحدة على قناعة تامة بأن الحزب الشيوعي الصيني الحاكم في البلاد فشل في إبلاغ منظمة الصحة العالمية بتفشي نوع جديد من فيروس كورونا في الوقت المناسب”.

وردت وزارة الخارجية الصينية على ذلك بالقول، إن التشكيك في شفافيتها حول تفشي فيروس كورونا، لا أساس له من الصحة، وأكدت أنها كانت منفتحة وشفافة منذ البداية.

وانتقد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، خلال اتصال مع نظيره الصيني، شي جين بينغ، المحاولات الأمريكية لاتهام الصين بالتضليل حول وباء فيروس كورونا.

وفي سياق متصل قال بومبيو إن الولايات المتحدة طالبت الصين بإغلاق أسواق الحيوانات البرية للأبد، مشيرا إلى وجود صلة بين تلك الأسواق وانتشار الأمراض الحيوانية المنشأ.

ويُعتقد أن فيروس كورونا المستجد نشأ في سوق بمدينة ووهان في وسط الصين أواخر العام الماضي. وانتشر الفيروس في أنحاء العالم وأودى بحياة أكثر من 180 ألف شخص وأصاب ما يربو على 2.6 مليون حسب إحصاءات رويترز.

وقال بومبيو في بيان في وقت متأخر أمس الأربعاء “نظرا للصلة القوية بين الحيوانات البرية المباعة بشكل غير قانوني في أسواق الحيوانات وبين الأمراض الحيوانية المنشأ، طالبت الولايات المتحدة جمهورية الصين الشعبية بإغلاق أسواق بيع الحيوانات البرية وكل الأسواق التي تبيع الحيوانات بشكل غير قانوني وللأبد.

اقترح تصحيحاً

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من عين ليبيا

السابق
حالة الطقس و درجات الحرارة فى ليبيا اليوم الخميس 23 ابريل 2020
التالي
ارتفاع طفيف في معدل الوفيات والإصابات بكورونا في إسبانيا – صحيفة المرصد الليبية