إقتصاد

الصلح: ليبيا تمر بمنعطف اقتصادي خطير و الدين العام وصل لمستويات مرعبة – Libya 24

الصلح: ليبيا تمر بمنعطف اقتصادي خطير و الدين العام وصل لمستويات مرعبة - Libya 24 1

قال الخبير الاقتصادي علي الصلح، اليوم الأربعاء، إن ليبيا منذ عام 2012 مرت بمنعطف اقتصادي خطير وفقًا لتقرير صندوق النقد الدولي، موضحا أنه على الرغم من ارتفاع أسعار النفط وزيادة الإنتاج، إلا أن المسؤولين في ليبيا عملوا على زيادة النفقات الاستهلاكية لأغراض تتعلق بالتعويضات وسياسة التوظيف العشوائية ورفع المرتبات، دون الاهتمام باستكمال مشاريع التنمية.

وأكد الصلح في تصريحات صحفية، أن ليبيا بحاجة إلى فريق من المختصين لمعالجة الوضع الاقتصادي بشكل عاجل، مشيرا إلى أن استغلال المناصب دفعت بالاقتصاد للانهيار والعبث بمقدرات الشعب ووصول الدين العام لمستويات مرعبة بلغت 200% من الناتج، بالإضافة إلى زيادة العجز لأكثر من 30 %من الإجمالي المحلي.

وأشار الصلح إلى أن انعكاس الصراع فيما بعد على الموارد والمطالبة بالتوزيع العادل في عام 2013 أدى إلى إغلاق موانئ النفط حتى تتحقق مطالب المناطق وقدرت خسائر الإغلاق بين الفعلي والمتوقع خلال 10 سنوات بنحو 500 مليار دولار.

ولفت الصلح إلى أن نتيجة الانقسام الحكومي تزايد حجم نفقات الاستهلاك بشكل كبير لأكثر من 80% من إجمالي النفقات العامة، مع انخفاض حجم النفقات الاستثمارية بشكل كبير، الذي وصل إلى أقل من 15% خلال الفترة المذكورة ذاتها، موضحًا أن حجم النفقات العامة يقدر بـ700 مليار دينار من دون استثمار أو مشاريع تذكر.

وقال الصلح أن معدل البطالة ارتفع حيث يتراوح بين الـ17 والـ20%، مما تسبب في أزمة معيشية وظهور مستويات مختلفة في المجتمع، بسبب فجوات المرتبات وفشل السياسة النقدية في المحافظة على قيمة العملة والمحافظة على مستويات الأسعار، بالإضافة إلى زيادة عرض النقود، بسبب طباعتها بمعدلات أكبر من نمو الإنتاج وارتفعت خلالها الأسعار إلى 25% عام 2017، ويعد هذا المؤشر أكبر الكوارث الاقتصادية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة ليبيا 24

السابق
رحيل أسطورة الساسا جوني باتشيكو عن عمر 85 عاماً
التالي
زاقوب: الوضع الأمني في ليبيا لم يعد يسمح بالمزيد من التردي – Libya 24