إقتصاد

الكويت تدعو العراق للتحرك الإقليمي لتجاوز أزمته الاقتصادية

بغداد – دعا وزير الخارجية الكويتي أحمد ناصر الصباح، الأحد، العراق إلى التحرك الإقليمي لتجاوز أزمته الاقتصادية الناجمة عن تراجع أسعار النفط بفعل جائحة كورونا.

جاء ذلك خلال لقاء جمعه برئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في العاصمة بغداد في مستهل زيارة غير محددة المدة بدأت الأحد.

وقال الصباح إن “العلاقة بين العراق والكويت ضاربة في جذور التاريخ، وإن أمير دولة الكويت مهتم بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين”، وفق بيان للحكومة العراقية.

وأضاف البيان أن الكاظمي والصباح بحثا “تحديات الأمن المائي وملف الإرهاب بوصفه تحديا مشتركا بين دول المنطقة”.

كما تمت مناقشة الأزمة الاقتصادية وتدهور أسعار النفط العالمية، بحسب البيان.

وقال الصباح إن “معالجة الأزمة الاقتصادية تتم عبر التحرك على المستويين الدولي والإقليمي والتعاون مع مجلس التعاون الخليجي، من خلال الربط الكهربائي وغيرها من المجالات”.

ويعتزم العراق ربط منظومته الكهربائية مع منظومة دول مجلس التعاون الخليجي للحد من الأزمة التي يعاني منها منذ سنوات طويلة.

من جانبه، أشار الكاظمي إلى “أهمية تعزيز التعاون الأمني والاقتصادي بين البلدين بما يخدم استقرار المنطقة وازدهارها، وتنشيط التعاون التجاري بما يساعد على تجاوز الآثار الاقتصادية لجائحة كورونا”.

وأكد رئيس الوزراء العراقي أن “حكومته ستستمر في التعاون بشأن قضية الأسرى الكويتيين في حرب الخليج عام 1991، وإعادة ما تبقى من الأرشيف الأميري في العراق”.

وتعد زيارة الصباح هي الأولى لمسؤول خليجي رفيع بعد تشكيل حكومة مصطفى الكاظمي في 7 أيار/مايو الماضي. التحرك الإقليمي

 

الأناضول

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

نبذه عن المصدر

صحيفة المرصد الليبية

اترك تعليق