إقتصاد

تداعيات كورونا تضرب الفئات الأقل دخلًا من الأمريكيين – صحيفة المرصد الليبية

واشنطن – أعلن البنك الفيدرالي الأمريكي، امس أن 39% من العاملين الذين تنخفض دخولهم السنوية عن 40 ألف دولار، قد فقدوا أعمالهم بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد(كوفيد-19).

جاء ذلك بحسب تقرير صادر عن البنك تحت عنوان “الرفاهية الاقتصادية للأسر الأمريكية”، والذي أوضح أن التداعيات الاقتصادية لتفشي الفيروس أثرت بشكل أكبر على أكثر المواطنين انخفاضًا من حيث الدخل.

وأشار التقرير إلى أنه جمع معلوماته من خلال استطلاع للرأي أجري في أبريل/نيسان الماضي، شارك فيه خمس المواطنين الأمريكيين تقريبًا.

وبحسب نتائج الاستطلاع فإنه بداية من شهر مارس/آذار الذي بدأ ينتشر فيه الفيروس بشكل ملحوظ بالبلاد، فقد هؤلاء المواطنون أعمالهم، أو اخذوا اجازات بدون مقابل، أو خفضت ساعات عملهم.

كما أوضح التقرير أن 19% فقط ممن تتراوح دخولهم بين 40 ألف إلى 100 ألف دولار، قد خسروا أعمالهم، فيما كانت هذه النسبة 13% فقط لمن تزيد دخولهم السنوية عن 100 ألف دولار.

وهذا يعني أن الفئة الأقل دخلًا هي الأكثر تضررًا من تداعيات تفشي الفيروس.

وإلى جانب فقد الوظائف، والأعمال شهدت تلك الفترة انخفاضًا في دخول أعداد كبيرة من الأمريكيين، حيث إن 23% من العاملين انخفضت دخولهم في شهر مارس الماضي مقارنة مع شهر فبراير/شباط السابق عليه، مقابل ارتفاعها لدى 5%، فيما لم يطرأ أي تغيير على دخول الباقين.

وأثر فقد الدخل على قدرة الأمريكيين على الدفع، حيث بات أكثر من ثلث الذين فقدوا أعمالهم أو قللوا من ساعات عملهم، يتوقعون أن يجدوا صعوبة في دفع فواتيرهم الشهرية.

وحتى صباح الجمعة، أصاب كورونا أكثر من 4 ملايين و525 ألف حول العالم، توفي منهم ما يزيد على 303 آلاف، وتعافى أكثر من مليون و703 آلاف، وفق موقع “وورلد ميتر” المعني برصد آخر تطورات فيروس كورونا في العالم.

وتتصدر الولايات المتحدة قائمة وفيات وإصابات كورونا عالميا، بنحو 87 ألف وفاة، ومايزيد على مليون و457 ألف إصابة، حسب الموقع نفسه.

 

الأناضول

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

نبذه عن المصدر

صحيفة المرصد الليبية

اترك تعليق