أخبار العرب والعالم

اغتيال صحفيين اثنين بينهما متعاون مع وكالة “رابتلي” الروسية في البصرة

العراق – قتل مسلحون مجهولون، امس صحفيين اثنين في محافظة البصرة جنوب العراق، عرفا بنشاطهما في تغطية الاحتجاجات التي شهدتها البلاد في الفترة الأخيرة.

وأوضح مراسلنا في العراق، مصطفى سعدون، أن مسلحين اغتالوا، مساء الجمعة في البصرة، مراسل قناة “دجلة” المحلية، أحمد عبد الصمد، فيما لحق به زميله المصور، صفاء غالي، الذي عمل أيضا في وكالة “رابتلي” التابعة لشبكة RT، بعد نقله إلى المستشفى.

وعمل غالي بشكل نشط على تغطية موجة الاحتجاجات الواسعة التي شهدتها البصرة في الأشهر الماضية وزود “رابتلي” خلال هذه الفترة بأكثر من 30 مادة فيديو، توثق المظاهرات وتفريقها على يد قوات الأمن.

وقتل غالي بعد تصويره تقريرا للتلفزيون المحلي حول المظاهرات الأخيرة المطالبة بعدم تحويل العراق إلى ساحة نزاع عسكري بين أطراف خارجية، جرت على خلفية التصعيد الحاد في البلاد بين الولايات المتحدة وإيران.

بدوره، كان عبد الصمد، حسب مراسلنا، أحد أبرز الصحفيين الذين ينقلون أخبار الاحتجاجات في المحافظة والواقع الخدمي فيها، ويقوم ببث مقاطع فيديو بهاتفه عن حال المحافظة.

وشهد الشارع العراقي العديد من الاغتيالات التي طالت نشطاء في العاصمة بغداد، ومحافظات أخرى عرفت احتجاجات شعبية متواصلة منذ عدة أشهر.

 

المصدر : RT

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

نبذه عن المصدر

صحيفة المرصد الليبية

اترك تعليق