أخبار العرب والعالم

لجنة تحقيق عراقية بشأن ملابسات أعمال العنف في كربلاء

لجنة تحقيق عراقية بشأن ملابسات أعمال العنف في كربلاء

مظاهرات العراق – ارشيفية

أعطى رئيس حكومة تصريف الأعمال في العراق القائد العام للقوات المسلحة عادل عبدالمهدي ، اليوم الأحد، الأوامر بتشكيل لجنة تحقيق بشأن ملابسات أعمال العنف التي رافقت المظاهرات الاحتجاجية في محافظة كربلاء “118كلم جنوبي بغداد”.
يأتي ذلك فيما عززت القوات الأمنية من تواجدها في محيط ساحة التظاهر بالمدينة.
وأعربت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق اليوم عن أسفها لتصاعد المظاهرات الاحتجاجية في محافظتي واسط و كربلاء وحدوث إصابات بين المتظاهرين والقوات الأمنية.
وقالت المفوضية، في بيانها، إنها وثقت من خلال فرقها الرصدية الأحداث المؤسفة التي جرت في محافظتي واسط و كربلاء التي أدت إلى سقوط 46 مصابا من القوات الأمنية والمتظاهرين في محافظة واسط وستة مصابين في محافظة كربلاء بسبب التصادمات التي حدثت أمام جامعة واسط وكذلك في ساحة زيد في محافظة كربلاء التي استخدم فيها الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع والحجارة والآلات الحادة.
ودعت المفوضية إلى “التهدئة وضبط النفس بين المتظاهرين والقوات الامنية والتعاون بينهم لعودة الحياة لكافة مؤسسات الدولة والمدارس والجامعات من أجل عودة تقديم الخدمات للمواطنين والمحافظة على حقوقهم المشروعة”. وشهدت محافظة واسط اضطرابات امنية رافقها إحراق بوابة جامعة واسط ومظاهرات طلابية حاشدة سارعت القوات الأمنية الى تفريقها باستخدام الغازات المسيلة للدموع والرصاص الحي ما أوقع اصابات بين المتظاهرين. وكان متظاهران قتلا وأصيب 10 آخرون عندما فتحت القوات الأمنية الرصاص الليلة الماضية لتفريق متظاهرين حاولوا اقتحام مبنى محافظة كربلاء . وقال شهود عيان إن متظاهرين حاولوا اقتحام مبنى محافظة كربلاء وقامت القوات الأمنية بتفريقهم بإطلاق الرصاص لمنع وصولهم إلى المبنى مما تسبب بمقتل متظاهرين اثنين وجرح نحو 10 آخرين وسط مدينة كربلاء . وتسعى القوات الأمنية إلى حصر المظاهرات منذ انطلاقها قبل أكثر من مئة يوم في ساحة التربية مركز اعتصام المتظاهرين وعدم توسيع دائرتها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من ايوان ليبيا

نبذه عن المصدر

ايوان ليبيا

اترك تعليق