أخبار ليبيا

مسألة تقاطع المصالح بين تركيا وروسيا ستفرض نفسها على ما سيطرح في برلين – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – توقعت عضو مجلس النواب سلطنة المسماري خروج تظاهرات حاشدة في عدة مناطق تؤيد قرار قائد الجيش المشير خليفة حفتر برفض التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار في العاصمة الروسية موسكو وذلك من أجل دعم هذا القرار الذي يصب في مصلحة الشعب الليبي.

المسماري وفي تصريح لموقع “ميديا 24” قالت أمس الثلاثاء إن المشير خليفة حفتر لا يمثل الجيش الليبي فقط وإنما كافة طوائف الشعب الليبي، مؤكدة أن الجميع يثق في رأيه ورأي المستشار عقيلة صالح رئيس مجلس النواب وأن الاتفاق لو كان سيحقق مصالح الليبيين ويضمن تفكيك المليشيات وخروجها من العاصمة للسيطرة على الفوضى لوقعا عليه بدون أدنى تردد.

كما أشارت النائبة إلى أن الضغوط الدولية قوية للغاية على المشير حفتر وعقيلة صالح ولكن قائد الجيش يريد تنفيذ إرادة الليبيين والمجتمع الدولي يجبر القيادة على الحلول الصعبة والتي تحقق مصالح الغرب فقط وليس الشعب الليبي.

ونوهت المسماري إلى أن المجتمع الدولي كان أولى مساعدة الليبيين في التعامل مع جمع السلاح والتعامل مع المليشيات بدلاً من ترك الشعب الليبي أمام مستقبل مجهول ليس له أي ملامح حول مسار العملية السياسية.

وفيما يخص التوقعات بشأن مؤتمر برلين، قالت عضو مجلس النواب إن المؤتمر سيقدم الحلول للمجتمع الدولي حسب نظره وليس ما يناسب الشعب الليبي وإن تقاطع المصالح بين تركيا وروسيا ستفرض نفسها على ما سيطرح.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

نبذه عن المصدر

صحيفة المرصد الليبية

اترك تعليق